الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

 

أعلنت الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية يوم 27 فبراير- شباط سنة 1976م لسد الفراغ القانوني الذي نشأ عن انسحاب أسبانيا البلد الذي كان يحتل المنطقة دون استكمال تصفية الاستعمار فيها كما نصت عليه لوائح الأمم المتحدة ,وقد أعلنت من قبل جبهة البوليساريو و المجلس الوطني الصحراوي المؤقت الذي حل محلالجماعة وهي مجلس الأعيان الذي كان يدير الصحراء الغربية تحت الحكم الأسباني.

و في السادس من مارس- آذار 1976م تم تشكيل أول حكومة صحراوية برآسة الأخ محمد الأمين احمد ضمت عدداً من الوزارات الميدانية التي سارعت إلى تنظيم و استكمال الهياكل التنظيمية و الإدارية للدولة الصحراوية الحديثة مستفيدةً من تجارب البلدان المعاصرة مع السعي لحل الصعوبات التي أوجدتها سياسة الغزو و التشريد المغربية - الموريتانية و التي دفعت بعشرات الآلاف من المدنيين الصحراويين إلى ترك المدن والالتحاق بالمناطق التي تسيطر عليها جبهة البوليساريو أو اللجؤ إلى الأراضي الجزائرية عقب قصف الطيران المغربي لتجمعات المدنيين الصحراويين في أم دريكة و القلتة و تفاريتي و غيرها بقنابل الفسفور و النابالم المحرمة دولياً.

وفي ظرف وجيز نسبياً استطاعت الإدارة الوطنية الصحراوية أن تفي بمتطلبات الواقع الميداني برفع المستوى الصحي و التعليمي و المهني للسكان إلى نسب تقارب بل تفوق أحياناً نظيراتها في بلدان تقارب الصحراء الغربية في تطورها الاجتماعي و الاقتصادي.

هذا من جهة و من جهة أخرى استطاعت الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية أن تحظى بمكانتها في المحافل الدولية من خلال اعتراف ما يقارب الثمانيين بلداً من جميع القارات و المناطق الجيوسياسية بها و إقامتها علاقات ديبلوماسية مع العديد من البلدان فضلاً عن عضويتها الكاملة في منظمة الوحدة الأفريقية و عضويتها التأسيسية للاتحاد الأفريقي باعتبارها خامس بلد يوقع على وثيقة تأسيس هذا التجمع القاري الواعد

 

 

علم الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

 

 

بطاقة تعريف

الاسم الرسمي:  الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

المساحة: 284 ألف كم2

الحدو د:  من الشمال مع المغرب (445كم) و من الشمال الشرقي مع الجزائر (42 كم) و من الجنوب و الجنوب الشرقي مع موريتانيا (1570 كم) ومن الغرب مع المحيط الأطلسي (1400 كم

العاصمة  : العيون.

رئيس الجمهورية: محمد عبد العزيز أعيد أنتخابه في أكتوبر - تشرين الثاني 2003م

رئيس الوزراء: عبد القادرالطالب عمار

السلطات: للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية دستور حديث ينص على فصل السلطات التنفيذية و القضائية و التشريعية. البرلمان يقر برنامج عمل الحكومة و يقيم أدائها

السكان: من أصول عربية و بربرية يبلغ تعدادهم حوالي مليون نسمة

اللغة الرسمية: العربية و اللهجة الشائعة هي الحسانية

الدين : السكان مسلمون 100% (سنة على المذهب المالكي

التقسيم الإداري: تقسم البلاد حالياً إلى أربع ولايات هي : العيون و السمارة و الداخلة و آوسرد وتضم كل ولاية عدداً من البلديات

أهم الثروات الطبيعية: الفوسفات (ربع الاحتياطي العالمي) والذهب و الحديد و النحاس و اليورانيوم و التيتانيوم و الفناديوم والنيكل و الكروم و الزئبق و الرصاص و البترول و الغاز الطبيعي. بالإضافة إلى أن الشواطئ الصحراوية هي أغنى بقعة على وجه الأرض بمخزونها السمكي الهائل

 

محمد عبد العزيز رئيس الجمهورية الصحراوية والامين العام لجبهة البوليساريو

مقتطفات من بيان إعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

"…..إن الشعب العربي الصحراوي وهو يذكر شعوب العالم أنها قد أعلنت في ميثاق الأمم المتحدة و الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و في قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 1514 في دورتها الخامسة عشرة و الذي جاء فيه ما يلي: (إن شعوب العالم قد عقدت العزم على أن تؤكد من جديد إيمانها بحقوق الإنسان الأساسية وبكرامة الشخص الإنساني و قيمته و تساوي حقوق الرجال و النساء و حقوق الأمم كبيرها و صغيرها وان تعزز الرقي الاجتماعي و ترفع مستوى الحياة في جو من الحرية أفسح). و إدراكاً منه للمنازعات المتزايدة الناجمة عن إنكار الحرية على تلك الشعوب أو إقامة العقبات في طريقها مما يشكل تهديداً خطيراً للسلم العالمي يعلن للعالم اجمع على أساس الإرادة الشعبية الحرة القائمة على دعائم الاختيار الديمقراطي عن قيام دولة حرة مستقلذات سيادة و حكم وطني ديمقراطي عربي ووحدوي الاتجاه إسلامي العقيدة تقدمي المنهج تسمى الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية".

عودة إلى الصفحة الرئيسية

 

1