وثــــــائـق مهمة

 تفضح جوانب من سياسة وتاريخ  التأمر الخياني ضد الشعب الصحراوي بين المغرب وموريتانيا

          مدخل:

 نقدم " صدى الصحراء" للمثقفين الوطنيين والمهتمين بتاريخ القضية الصحراوية وجوانبها القانونية  نص وثائق دولية  وتعليمات رسمية صادرة من السلطات المغربية والموريتانية تثبت بجلاء روح التأمر والخيانة التي تعاملت بها المملكة المغربية مع القسم المحتل من اراضي الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بالتعاوم مع نظام ولد داده العميل في موريتانيا سابقاً، وسنترك للقارئ استجلاء الحقائق بالعودة الى النصوص الأصلية مع الإشارة الى مايلي:

1. تؤول اتفاقيات التقسيم التأمرية بصورة خارقة للقانون النصوص الصريحة لمحكمة العدل الدولية التي نصت بالنص على عدم ووجود روابط سيادية بين المغرب والصحراء الغربية وبين الصحراء الغربية وموريتانيا من جهة أخرى وكذلك نص قرار الجماعة الصحراوية التي وقف أكثر من نصف أعضاءها في بيان القلتة التاريخي (الذي سننشره قريباً) ضد مؤامرة التقسيم و رفضوا اتفاقية مدريد الخيانية.

2. تكشف هذه النصوص الرسمية زيف الشعارات المغربية الرسمية والحزبية التي تررد إإبمان اصحابها بوحدة المغرب من طنجة إلى لقويرة لأن هذه الوثائق تؤكد تخلي المغرب واعترافه بأن مايقارب ثلث الأراضي الصحراوية ليست أراضي مغربية بل رسمت حدودها مع موريتانيا قبل أن يعود المغرب الى طي هذه الاتفاقية واحتلال الاراضي التي سبق الاقرار بأنها ليست مغربية.

3. تظهر هذه النصوص الرسمية أن النهب والمطامع الاقتصادية في ثروات الصحراء الغربية سواء كانت سمكية أو معدنية هي دوافع الاحتلال المغربي لقسم مهم من اراضي الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

4. ينبغي التذكير بأن هذه الاتفاقيات والمعاهدات تجري بخلاف القانون الدولي الذي ينص على ان الصحراء الغربية هي اقليم لم تستكمل فيه تصفية الاستعمار وان الادارة المغربية لاتمتلك حق السيادة على هذا الاقليم كما نص عليه الرأي الاستشاري لمدير الشؤون القانونية لهيئة الامم المتحدة الصادر بتاريخ 29 يناير 2002م.

5. الاتفاقيات المنشورة هنا جرت بناء على نص اتفاقية مدريد التي اصبحت لاغية بسبب انسحاب احد الاعضاء الموقعين عليها وهوموريتانيا التي تعترف الآن بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية .                 

    

 

 يضم هذا الملف الوثائق المهمة التالية:

       البلاغ المغربي الموريتاني المشترك

       ظهير "شريف" يتعلق بالمصادقة على الاتفاقية المغربية والموريتانية بترسيم الحدود

       الاتفاقية المتعلقة بتخطيط حدود الدولة بين الجمهورية الإسلامية الموريتانية والمملكة المغربية.

       ظهير "شريف" حول المصادقة على التعاون الاقتصادي بشأن استغلال الأراضي الصحراوية " المسترجعة " بين الجمهورية الإسلامية الموريتانية والمملكة المغربية. 

       تعاون المغرب وموريتانيا بشأن استغلال الأراضي الصحراوية " المسترجعة " .

 

هذه الاتفاقيات مصدرها الجريدة الرسمية عدد 3311 مكرر بتاريخ 16 أبريل 1976، اظافة إلى كتاب انبعاث أمة، الحسن الثاني ملك المغرب، مطبوعات القصر الملكي، الجزأ الحادي والعشرون، 1976 ، ص (43 51 ) .

 

 

النصوص مقدمة من طرف أحد المناضلين الصحراويين في الأراضي المحتلة  

عودة إلى الصفحة الرئيسية